الاثنين 15/أبريل/2024
عاجلعاجل

مؤسسة "الشيباني الخيرية" تدشن الفعالية السنوية لتكريم الأيتام في نسختها السادسة والعشرين

مؤسسة "الشيباني الخيرية" تدشن الفعالية السنوية لتكريم الأيتام في نسختها السادسة والعشرين

دشنت مؤسسة الحاج أحمد عبد الله الشيباني الخيرية، اليوم السبت، الفعالية السنوية لتكريم الأيتام في نسختها السادسة والعشرين تحت رعاية محافظ محافظة تعز الأستاذ نبيل شمسان. 

وجرى افتتاح الحفل بالسلام الجمهوري وتلاوة آي من الذكر الحكيم من قبل الطفل اليتيم "إبراهيم فارس الذبحاني".

 وتضمن برنامج الحفل أنشودة ترحيبية، ثم كلمة للأيتام ألقاها الطفل اليتيم "ماجد علي قائد إبراهيم".

كما جرى تقديم أنشودة عن اليتيم للمنشد أواب محمود المهدي أحد طلبة مدارس الهدى لتعليم القرآن الكريم نالت استحسان  الحاضرين.

وفي كلمة السلطة المحلية عبر وكيل محافظة تعز المهندس رشاد الأكحلي، عن شكره وتقديره لمؤسسة أحمد عبد الله الشيباني الخيرية على دعمها ورعايتها لمثل هذه الأعمال الخيرية.

وأشاد الأكحلي بالدور الذي تقوم به المؤسسة من خلال الاهتمام بأهم فئة في المجتمع، وتقديم الرعاية الكاملة للأيتام، والاهتمام على كافة المستويات المادية والتعليمية والصحية.

بدوره رحب الأستاذ "محمد المصنف" في كلمة المؤسسة بالحاضرين، مشيدا بهذه "السنّة الحسنة" التي سنها الحاج أحمد عبد الله الشيباني منذ مايزيد عن ربع قرن.

وثمن المصنف حضور الحاج الشيباني لتكريم أبنائه الأيتام، والإطلاع على أحوالهم، وتلمس احتياجاتهم. 

إلى ذلك عبر راعي الحفل الحاج / أحمد عبدالله الشيباني "رئيس مجلس الإدارة"  خلال كلمة له عن سعادته بهذه المناسبة، لافتا إلى سروره للإلتقاء بأبنائه وبناته الأيتام، مشيدا بالحضور المشرف لعدد من القيادات المجتمعية والوطنية.

وخاطب الحاضرين قائلا: "لله الحمد والمنَّة الذي أكرمنا ووفـقـنا لنلتقي وإياكم في منتصف شهر شعبان من كل عام  لنحتفي جميعا بتكريم كوكبة طيبة مباركة من أبنائنا وبناتنا الأيتام وأسرهم  وهذا شرف عظيم وعمل جليل يحبه الله ورسوله".

واختتم الحاج الشيباني كلمته بالدعاء لأبنائه اليتامى وأسرهم بالنجاح والتوفيق في سائر أعمالهم، مطالبا كافة الحكومة وكافة المؤسسات الوطنية ببذل مزيد من الجهود للإرتقاء بأوضاع هذه الفئة ومنحها الاهتمام الذي تستحقه، متمنيا للشعب اليمني العظيم حياة حافلة بالخير والنماء والعطاء الإنساني.

وفي فقرة "إرشادات لأمهات اليتامى عرضت "أخصائية الإرشاد الأسري" الأستاذة عفاف الصلاحي، بطريقة شيقة وهادفة أهم الإرشادات التي تحتاجها الأم بشكل خاص والأسرة بشكل عام من أجل رعاية وتربية وتأهيل إبنها اليتيم بطريقة سليمة.

واختتم الحفل بتكريم الأيتام بمبالغ مالية ومجموعة ألعاب وهدايا عينية، وتشكيلة من منتجات الشركات، مع تمور إفطار رمضان.

 كما تم الإعلان عن هدية خاصة بهذا العام من الحاج/ أحمد عبد الله الشيباني قدرها 200 ألف ريال لكل أسرة تم تسليمها في الاحتفال.

يذكر أن مؤسسة الشيباني تقدم خلال العام برامج دعم شاملة للأيتام وأسرهم ، مع اعتماد مخصصات مالية شهرية، بالإضافة إلى عطاءات متعددة في المناسبات كمناسبة رمضان المبارك والأعياد وبداية العام الدراسي وغيرها.